بتهمة السكر العلني والاعتداء على شرطيين.. النيابة العامة تتابع قيادي بحزب أخنوش في حالة اعتقال

أخنوش وبوخنفر

قررت النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بأكادير، متابعة المنسق الإقليمي للتجمع الوطني للأحرار بمدينة أكادير، والنائب الثالث لرئيس جهة سوس ماسة رشيد بوخنفر، في حالة اعتقال ،بتهم “السكر العلني البين، وإهانة موظفين عموميين واستعمال العنف في حقهم، والعصيان”.

وأمرت النيابة العامة، مساء أمس، بإيداع نائب رئيس جهة سوس ماسة السجن المحلي ايت ملول، بعد إحالته على تدبير الحراسة النظرية وتمديدها ل24 ساعة.

ورفض المعني بالأمر الذي كان يقود سيارته وهو “في حالة سكر  الامتثال لأوامر الشرطة وعمد إلى الاعتداء على عنصري أمن بالسب والقذف قبل أن يعرضهما لاعتداء جسدي.

وحددت المحكمة جلسة 22 يوليوز الجاري كموعد لانطلاق محاكمة المسؤول الحزبي.

Related Articles

Back to top button